المدرس العربىالتسجيلالبحثمكتــبي   المدرس العربىاضف المدرس العربى لمفضلتكالاتصال بنا

 


 
 
العودة   المدرس العربى > منتدى الانشطة > منتدى التربية المسرحية
التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة المشاركات مقروءة
 
 


رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
 
 
قديم 11-04-2012, 11:19 AM   #1
حسام محمود الزق
Junior Member
 
 
 
تقييم العضو :
 
افتراضي المسرح الصامت


المسرح الصامت:- غياب اللغة وحضور الفعل - "ارتحالات في ملكوت الصمت" انموذجاً اصطلاحاً. "البانتوميم" مشتق من الكلمة اليونانية (Pantomimus) تطلق على المواقف الصامتة في المسرحيات الحديثة ويقوم بالتعبير عنها بحركات الممثلين الجسدية التي لا تصاحبها الكلمات وقد شاع في العصرالحديث (التمثيل الإيمائي) مرادفاً لمصطلح "البانتوميم" وبنى اكثر المهتمين بهذا الفن تصوراتهم على انه أتترجمه العربية "اصطلاحاً" للكلمة اليونانية (Pantomimes) وهذا التباس كبير لوجود فروق
بين هاذين المصطلحين."فالتمثيل الإيمائي"هو ليس لغة الحركة فحسب بل هو معرفة لغة الفعل وهو فن الصمت والحركة وفن العقل والإحساس وقد استخدم عند تقديم مشهد صامت في مسرحية صامته والتي تعتمد على الإيماءة الحركية المعبرة عن الفعل في الإيماءة الصوتية -الكلمه -الباعثة للفعل"البانتوميم" وهو فن درامي يترجم الفعل الجسدي الى معنى مرئي في قصة او موقف كوميدي او هزلي ويقدّم كعمل مستقل مستفيداً من "التمثيل الإيمائي" في تحقيق لغة من الفعل الصامت مستغلاً أدوات الممثل الجسدية ومكملات العرض الأخرى في التعبير عن حاله مدركة ومعروفة بدلالات الحركة لدى المشاهد.

تاريخياً:- واذا أردنا ان نؤرخ له نستطيع ان نلم شتاته الموزع على مساحات ضيقة ضمن حقب زمنية متباعدة فهو بدأ بتعبير الراقص الواحد وبمصاحبة الجماعة المنشدة والآلات الموسيقية عن شتى المواطن والشخصيات باستخدام الأقنعة التي تطورت فيما بعد الى (مكياج) صارخ "المهرج" لتقديم الانفعالات والحركات الحسية والشهوات الجسدية. وكما قال الأستاذ الناقد على مزاحم عباس في كتابه "فن التمثيل الصامت"

"ان حضارات الشرق القديمة في مصر واليابان والصين قد عرفت التمثيل الصامت كما عرفه اليونانيون والرومان وقد تطور هذا الفن الذي كان مقتصراً على تقديم الطقوس الدينيةالصامتة . مثل الرقصة "الساتريه" التي أشار لها أرسو في كتابه "فن الشعر" مروراً بالدراما الشعبية التي تمثلت بتقديم الأشعار "الفيسكينيه" والقصص"الاثلاثيه" وصولاً الى العصور الحديثة التي لم يحتل هذا الفن مكان الصدارة فيها فبات من العسير مشاهدة مثل هذه العروض والسبب يعود لتبني وازدهار "المسرح الصائت" واهتمام المشاهد وحرصه على مشاهدة عروضه لحصوله على متعة "الصوت" إضافة لمتعة "الحركة" واعتبر فن "البانتوميم" فناً ترفياً يستعرض فيه الممثل مهارته الجسدية في تجسيد المعنى " وللمزيد من التفاصيل التاريخية أدعو القارئ للعودة الى كتاب الأستاذ الناقد علي مزاحم عباس " فن التمثيل الصامت في العراق دراسة ونصوص"
موجبـــــــــــاته:-

1-استطاع هذا الفن ان يلغي حو